الرئيسية / بقلم الشيخ

بقلم الشيخ

من أسرار ومدلولات الحج

بسم الله، والصلاة والسلام على خير خلقه، محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم، وبعد: أحبتي في الله، السلام عليكم ورحمة وبركاته… إن من أسرار الحج الحكم والمقاصد التالية: 1) الإحرام: شُرِعَ لتحقيق معنى التعبد والإستسلام لله سبحانه، ومن أسراره ومقاصده تعميق الشعور بالإفتقار والتذلل والمسكنة لله سبحانه، ربٌّ يأمر …

أكمل القراءة »

إذا أردت الآخرة؛ فطلق الدنيا وانقطع للعبادة!

الحمد لله رب العالمين وصل اللهم وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، وبعد: من الشُّبَه ما يظنه البعض مِنْ: أنَّ الاستقامة على الدين تعني أن يطلق الدنيا، ويترك زينتها، وينقطع لِلتَّنَسُّكِ والعبادة. حتى إن بعضهم إذا رأى أحداً من الناس اِستقام على طاعة الله وتاب وأناب إلى الله، …

أكمل القراءة »

نحن مُقَلِّدون وإلى ذِمَّتِهْم

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم، وبعد: إخواني: إن من الشبهات التي يتحجج بها البعض مقولة: “إحنا مقلدين وإلى ذمتهم، وأي خطأ يقع فهو في ذمة العلماء والمسئولين”.  وهذا ما يقوله البعض، فتراه إذا سمع الحديث عن الفساد و التحذير من المفسدين، يُلقي اللوم على …

أكمل القراءة »

حيـاتنـا على الأرض

حياتنا على الأرض ماذا تعني ؟ نلاحظ في هذه الحياة الدنيا، حياة وموتاً، ودخولاً وخروجاً، وفي كل لحظة نستقبل أناساً ونودع آخرين. والمتأمل في أحوال الناس جميعاً، وهم يدخلون إلى الدنيا ويخرجون منها، يرى حياة متكررة، وموتاً متكرراً، ولا يستطيع أي إنسان مهما بلغ من العلم والقدرة، أن يعيش خارج …

أكمل القراءة »

القرآن الكريم والسنة النبوية هما المرجع عند الاختلاف

الحمد لله رب العالمين، الهادي عباده إلى الصـراط المستقيم، وأصلِّي وأسلِّم على البشير النذير، والسـراج المنير محمد النبي الأمي الطَّاهر الزَّكِي، وعلى آله وصحبه والتابعين، يقول الله سبحانه:(وَكَذَٰلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِينَ) [الأنعام:55]. إن من واجب كل مسلم أن ينصـر دينه ويدافع عنه، على هداية وبصيرة. وإن من رحمة …

أكمل القراءة »

تأملات في الوحدة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد: في الولاء والنصرة والمحبة بين كل المسلمين وقاية من الفتنة والفساد، كما قال سبحانه: (وَالَّذِينَ كَفَرُوا بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ إِلاَّ تَفْعَلُوهُ تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الأَرْضِ وَفَسَادٌ كَبِيرٌ) [الأنفال: ٧٣]؛ أي لا يكون الكفار أصدق منكم في وحدتهم وولائهم ونصرتهم لبعضهم …

أكمل القراءة »

معادن الناس في القرآن الكريم والسنة النبوية

إذا تأملت أخي القارئ الكريم؛ إلى أخلاق الناس وواقعهم وأحوالهم، وإلى وصف القرآن لكل صنفٍ منهم، تجدهم أصنافاً عديدة؛ منها ثمانية أصناف معادنهم رديئة تافهة، ومعدن واحد هو المعدن الطيِّب النفيس، وله درجات ومراتب. وقد ورد في القرآن الكريم ذكر تلك الأصناف وحقيقتها، وما ستؤول إليه في نهاية المطاف، في …

أكمل القراءة »

الدعوة الإسلامية وشبهات وأباطيل الحاقدين

وهذه الشبهات المضللِّة، والأقاويل الكاذبة التي يبثها أعداء الإسلام، وَيُرَوِّجُ لها أذنابهم وأتباعهم من أبناء المسلمين، ويساعدهم على نشرها اَلسُّذَّجْ والببَّغاوات من عوام المسلمين الواقعين في سلبية الغثائية، الذين يُعِيْنُوْنَ خصوم الإسلام في الصد عن سبيل الله، ومحاربة دينه، وتشويه علمائه المخلصين من حيث لا يشعرون، ويصفقون للباطل ويهتفون بحياة …

أكمل القراءة »

أصناف الناس في القرآن الكريم والسنة النبوية

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين، وبعد:- للناس قُدرات ومدارك واستعدادات مختلفة ومتفاوتة، والمقياس والمحك لمعرفة ذلك هو موقف الإنسان من هدى الله عز وجل، قُرباً أو بُعداً قبولاً أو رفضاً، فعلى ضوء ذلك تظهر حقيقة هذا الإنسان ونوع معدنه. وقد ورد في القرآن الكريم والسنة …

أكمل القراءة »

من أدلة وجوب فريضة الوحدة

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، استكمالاً لحديثنا عن ضرورة الوحدة، أقول وبالله التوفيق: نهى النبي صلى الله عليه وسلـم الرجلين والثلاثة يكونون في المسجد أو القرية والمكان ولا يصلون جماعة، قال صلى الله عليه وسلـم: (مَا مِنْ ثَلاَثَةٍ فِي قَرْيَةٍ وَلاَ بَدْوٍ لاَ تُقَامُ فِيهِمُ …

أكمل القراءة »